مصدر: حسام حبيب عاش الشهور الخمسة الماضية في منزل شيرين عبد الوهاب

كشف مصدر مقرب من الفنانة شيرين عبد الوهاب والفنان حسام حبيب، أن الأخير كان يعيش طيلة الأشهر الخمسة الماضية في منزل زوجته شيرين عبد الوهاب، وأنه لم يكن يذهب فقط من أجل الاطمئنان عليها وتقديم أعمال فنية جديدة.

حسام حبيب عاد لمنزل شيرين مع بداية 2022

وأشار المصدر إلى أن حسام حبيب كان قد تحسنت علاقته بابنتي شيرين عبد الوهاب وهما مريم وهنا، وكان يجلس معهما، ويذاكر لهم أيضا، وحتى فى سفريات شيرين الخارجية كان لا يسافر إلا فى الظروف الخاصة ولا يسافر معها على متن نفس الطائرة حتى لا يفهم أنه ما زال معها.

شيرين عبد الوهاب صالحت حسام حبيب مع بناتها

شيرين كانت قد انفصلت عن حسام حبيب نهاية العام الماضي، ولكنهما عادا مرة أخرى مع بداية العام الجاري، وهو الأمر الذى كان قد كشفه يوسف دندش، متعهد الحفلات، لـ«الوطن»، ولكن شيرين نفته إلى أن كشفه من جديد حسام حبيب في تحقيقات النيابة خلال الساعات الماضية، مؤكدا أنه عاد لشيرين بعد أسبوعين من الانفصال في تواجد أربعة شهود وهم سارة الطباخ، مديرة أعمال شيرين، ومنصور أحمدي سائق شيرين، وسعيد إمام مدير شركة روتانا، وياسمين رضا.

وبارك يوسف دندش، متعهد الحفلات، في تصريحات لـ«الوطن»، عودة شيرين وحسام لبعضهما البعض قائلا إنّ «شيرين وحسام، شخصان راشدان، ويعرفان مصلحتهما ومصلحة عائلتهما، ولن أسمح لنفسي اليوم الخوض في أمور شخصية تخصهما»، متابعًا «تحية قلبية لهما، ويا رب يبقوا سوى طول العمر، أتمنى لها من كل قلبي السعادة والتوفيق في كل خياراتها».

Comments (0)

No login